غاريني إم إل إكس أي كيوب دوم – علاج الديتوكس الثلاثي

العلاج بالأشعة تحت الحمراء البعيدة المدى

العلاج الضوئي

العلاج بالبلازما

إم إل إكس أي كيوب دوم – المُعَزِز الأقوى للتخلص من السموم
إن علاج غاريني للتخلص من السموم ” إم إل إكس أي كيوب دوم” هو الجيل الجديد من علاجات التخلص من السموم. من خلال الجمع بين تقنية الأشعة تحت الحمراء البعيدة المدى والبلازما والضوء ، تقدم طاولة السبا هذه ٣ طرق علاج فعالة للغاية للتخلص من السموم في جلسة واحدة.

إشحن بطاريتك و تخلص من السموم
بينما تقوم نكنولوجيا غاريني بالأشعة تحت الحمراء البعيدة المدى بتحفيز عملية التمثيل الغذائي و تعرق الجسم بالأشعة تحت الحمراء طويلة الموجة من خلال قبة إم إل إكس، يوفر جهاز العلاج بالبلازما والضوء الإضافي “پي إل تي” في منطقة الرأس تجديدًا واضحًا للجلد وإزالة السموم بالفعل بعد الاستخدام الأول. إن استخدام العلاجات الثلاثة في مثل هذه التركيبة المدروسة جيدًا هو أكثر فعالية ، حيث تدعم جميع العلاجات الثلاثة وتضاعف نتائج جميع العلاجات الفردية.

لا حاجة إلى معالج
يعمل نظام غاريني إم إل إكس أي كيوب دوم كعلاج قائم بذاته ، حيث لا حاجة إلى معالجين.
بعد وضع العميل على إم إل إكس أي دوم وجهاز پي إل تي، لا حاجة لأي من اليدين لدعم علاج غاريني إم إل إكس أي كيوب دوم لإزالة السموم.

إضغط على الصورة لفتح ملف PDF

العلاج بالأشعة تحت الحمراء البعيدة المدى

تحفز تقنية غاريني بالأشعة تحت الحمراء البعيدة المدى الجسم بموجات أشعة تحت الحمراء البعيدة المدى

ما هي الأشعة تحت الحمراء البعيدة المدى؟

تم اكتشافها لأول مرة من قبل العالم السير ويليام هيرشل في عام ١٨٠٠ ، إن الأشعة تحت الحمراء البعيدة (FIR) غير مرئية وتوجد في ضوء الشمس. أدى البحث الأولي إلى اكتشاف أنه لم يكن هناك فقط الأشعة المرئية المعروفة بالفعل – الأحمر والبرتقالي والأصفر والأخضر والأزرق والبنفسجي – ولكن أيضًا هناك أشعة غير مرئية والتي سميت في وقت لاحق بالأشعة تحت الحمراء.

إن الأشعة تحت الحمراء البعيدة هي الأشعة الصحية الموجودة في ضوء الشمس المسؤولة عن التمثيل الضوئي للنباتات، والتي بدونها لن تكون هناك حياة على الأرض. يتكون حوالي ٨٠٪ من الطاقة الشمسية من الأشعة تحت الحمراء البعيدة و ٦٠٪ ما بين ١٠ إلى ٢٠ ميكرون. الأشعة تحت الحمراء البعيدة هي أطوال موجية غير مرئية للضوء أطول من الضوء المرئي.

آمنة ومفيدة ، الأشعة تحت الحمراء البعيدة هي مجموعة من الطاقة في الطيف الكهرومغناطيسي الكامل الذي تم استخدامه بفعالية لفترة طويلة جدًا لعلاج و تخفيف المضايقات الجسدية والأمراض. تتعرض جميع الكائنات الحية للإشعاع الكهرومغناطيسي الطبيعي الذي يصل إلى الأرض من الشمس. عندما تمتص هذه الأطوال الموجية غير المرئية من قبل خلايا الجسم ، يتم الشعور بها على أنها حرارة وتوفر إحساسً بالحرارة و الدفء.

حمامات البخار بالأشعة تحت الحمراء هي واحدة فقط من الطرق (وربما الأقدم) لتوصيل الأشعة المذكورة في بيئة خاضعة للرقابة وفي غضون وقت علاج مناسب. مع تطوير تقنية أفضل لتقديم الأشعة تحت الحمراء البعيدة المدى ، ازداد الاعتراف بفوائدها بسبب آثارها الملحوظة في السنوات القليلة الماضية وهي الآن مدرجة في البروتوكولات الصحية في جميع أنحاء العالم.

يعتقد ألبرت سزنت جيورجي الحائز على جائزة نوبل ، الذي اكتشف فيتامين سي ، أن كل الطاقة من الشمس لها تأثير عميق علينا. أظهر بحثه أن الضوء يمكن أن يحفز حرفيا الوظائف البيولوجية الأساسية للجسم – تظهر أبحاث اليوم أن الأشعة تحت الحمراء البعيدة تحفز عملية التمثيل الغذائي من بين فوائد أخرى. لا تسبب الأشعة تحت الحمراء البعيدة حروق الشمس أو تلف الجلد ولا يجب الخلط بينها وبين الأشعة فوق البنفسجية التي تسبب ذلك.

العلاج بالبلازما

البلازما لماكل البشرة ومكافحة الشيخوخة وتنشيط البشرة.
العلاج بالبلازما هو طريقة مبتكرة للعلاجات التجميلية.
أثناء التطبيق ، يتعرض العملاء لطاقة الأكسجين (O2) في شكل أيونات سالبة كهربائية مطبقة.

بناءً على نتائج فيزياء الكم ، فإن العلاج بالبلازما هي الأيونات السالبة التي يتم جمعها من الهواء المحيط ثم يتم توجيهها إلى جهاز پي إل تي المطلي خصيصًا حيث يتحد مع العلاج بالضوء. تخترق الأيونات الجلد لتحفيز عملية التمثيل الغذائي للخلايا بينما يوجد استنشاق متزامن عن طريق الفم والأنف مما يوفر فوائد إيجابية للجسم كله بما في ذلك الأعضاء والعضلات.

تشمل الفوائد:

  • تجديد الجلد الملحوظ بعد عدة علاجات
  • الحفاظ على صحة الجلد
  • تحسن واضح لمشاكل البشرة
  • زيادة الحيوية والليونة
  • الدعم الإيجابي لعملية التمثيل الغذائي في الجسم بأكمله

العلاج بالضوء

العلاج بالضوء: مثبت علمياً وفعال
العلاج بالضوء معروف منذ فترة طويلة وقد استخدم بنجاح في العلاجات لعقود. يتم تعزيز تأثير الضوء الملون بواسطة الأيونات السالبة.

تطبيقات العلاج بالضوء الأحمر:

  • زيادة في تكوين الكولاجين / انتاج الكولاجين
  • إصلاح وتجديد البشرة (مكافحة الشيخوخة)
  • يمنع ويقلل الندبات
  • يدعم التئام الجروح
  • يحفز انتاج الطاقة إيه تي بي في الخلايا ويزيد من التكاثر الخلوي

تطبيقات العلاج بالضوء الأخضر:

  • إزالة السموم
  • خصائص مضادة للبكتيريا
  • يخفف من التوتر
  • يقوي جهاز المناعة
  • يبني العضلات والعظام
  • منشط و مقوي جنسي

تطبيقات العلاج بالضوء الأزرق:

  • الأكزيما / الصدفية
  • حب الشباب
  • مطهر ومضاد للبكتيريا
  • تأثيرات مضادة للالتهابات
  • مضاد لإنتاج الدهون على الجلد
  • يخفف من القلق
  • يقوي جهاز المناعة

إم إل إكس أي دوم

المميزات:

  • تقنية غاريني للأشعة تحت الحمراء البعيدة المدى
  • قبة قابلة للتمديد بالأشعة تحت الحمراء
  • قابلة لتعديل الارتفاع (فقط إم إل إكس الكهربائية)
  • درج واسع
  • لون تنجيد المرتبة الأساسي: أبيض (ألوان مختلفة مقابل رسوم إضافية)
  • قاعدة باللون الأبيض أو بني غامق ، يمكن اختيار ديكورات أخرى

المواصفات:

  • قبة قابلة للتعديل يدوياً
  • ارتفاع سطح الطاولة: ٥٤ سم
  • الطول: ٢٢٥ سم
  • العرض الكلي: ٩٠ سم
  • عرض سطح الطاولة: ٧٠ سم
  • الحمولة على سطح الطاولة: ٣٥٠ كجم
القائمة